: برلمانية: الإعلام عليه دور في فضح أكاذيب الكتائب الإلكترونية للجماعات الإرهابية

البلد TV 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أكدت النائبة أمل سلامة عضو لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب، أن الرد السريع على الأكاذيب من خلال وسائل الإعلام وحصول المواطن على المعلومات الصحيحة والموثقة من مصادرها، سيقتل تلك الشائعات فى بدايتها، ويكشف مصادرها ومروجها أمام الرأى العام، ويضع مروجو الأكاذيب تحت طائلة القانون.

وأشارت النائبة إلى أن وسائل الإعلام “المقروءة والمسموعة والمرئية” يقع على عاتقها دورا كبيرا فى تشكيل الوعى العام، قائلة: فهى حائط الصد الأول للدفاع عن هوية الدولة الوطنية وثوابتها، والرد على حملات التشويه والتشكيك فى المشروعات القومية الكبرى، والتى تستهدف بث اليأس والإحباط بين المواطنين وزعزعة الثقة فى الدولة وقيادتها.

وأوضحت أن تزييف الوعى من أخطر حروب الجيل الرابع والخامس التى تهدد بقاء الدول واستقرارها، ولذلك فان على جميع مؤسسات الدولة التكاتف لرفع الوعى العام لدى المواطنين، وتفنيد الأكاذيب وتصحيح المعلومات والمفاهيم المغلوطة، لإحباط مؤامرات الجماعة الإرهابية التى تستهدف أمن واستقرار الدولة المصرية.

وتوقعت أن الإعلام سيشهد الفترة المقبلة تطويرا فى المحتوى، لتشكيل الوعى العام للمواطنين، وكذلك الأعمال الدرامية التي تتبنى قضايا اجتماعية ترسخ لقيم العدالة والمساواة ولا تتضمن مشاهد تحرض على العنف  الأسرى أو المجتمعى أو إدمان المخدرات أو التدخين او مشاهد تسيئ لقيم المجتمع.

بهاء الدين أبوشقة: نتعرض لهجمة شرسة من الكتائب الإلكترونية.. فيديو

الإفتاء: «فيروس شائعات وأكاذيب» الجماعات الإرهابية يسعى إلى تشويه المؤسسات الوطنية وبث الفرقة بين أبناء الوطن

إخلاء مسؤولية إن موقع بالبلدي يعمل بطريقة آلية دون تدخل بشري،ولذلك فإن جميع المقالات والاخبار والتعليقات المنشوره في الموقع مسؤولية أصحابها وإداره الموقع لا تتحمل أي مسؤولية أدبية او قانونية عن محتوى الموقع.
"جميع الحقوق محفوظة لأصحابها"

المصدر :" البلد TV "

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق

تابعنا
  • adblock تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ??

قصة عشق موقع فاربون دليل اضف موقعك Become a Patron!