ألوان الوطن | تحليل لغة جسد جوني ديب وآمبر هيرد.. «حركة إيديها كشفت كذبها» ""

الوطن 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تصدر النجمان العالميان جوني ديب وآمبر هيرد مواقع التواصل الاجتماعي، بعد الخلاف الذي حدث بينهما ما دفع «هيرد» إلى رفع دعوة قضائية على زوجها واتهامه بتعنيفها، ليفوز الأخير بتعويض مادي قدره 15 مليون دولار ليحسم الجدل لصالحه.

وشهدت صالة المحكمة التي جمعت بين جوني ديب وآمبر هيرد، العديد من التفاصيل التي رواها الطرفين والتي لها تحليلًا آخر من جانب لغة الجسد وفقا لرغدة السعيد متخصصة في لغة الجسد، والتى حللت لغة الجسد لـ«هيرد»، قائلة: «ممثلة شاطرة جدًا، وكانت عاوزة تستعطف مشاعر لجنة القضاء بأي طريقة، وده خلاها تبالغ في مشاعرها، فحركة إيديها إلى جانب حديثها كانوا صادقين في بعض الأحيان».

لغة جسد جوني ديب وآمبر هيرد

بكاء «هيرد» كان مصطنعًا إلى حد كبير ولم يكن صادقًا، خاصة بعد تكرارها لمس أنفها 3 مرات متواصلة وهذا يكشف كذبها، لأن هذه الحركة يلجأ إليها الشخص حينما يشعر بضعف موقفه وفقا لما ذكرته «السعيد» في حديثها لـ«الوطن»، أثناء تحليلها للغة جسد جوني ديب وآمبر هيرد.

أما حديثها فكان لا يتناسب مع تعبيرات وجهها إطلاقا، فلم يظهر أي احمرار في الوجه، علاوة على صوتها الذي كان هادئًا إلى حد كبير وكأتها تسير على وتيرة واحدة، وذلك في أثناء حديثها عن مدى السوء الذي يتعامل به جوني ديب معها.

هدوء جوني ديب أثناء المحاكمة

وكسب جوني ديب دعم الموجودين بهدوءه التام طوال جلسة المحاكمة، ولم ينظر أبدا إليها، وكأنه يود أن يقول بلغة جسده إنها لا تهمه ونجح في ذلك بشكل كبير، أما حركة عينيه كانت منصوبة على الأوراق التي أمامه لا يلقي بالا لما يقال من حوله.

أما عن رد فعله للاتهامات التي وُجهت له، فكان مصدومًا وصامتًا: «هذا دليل على رفضه لما يُقال، خاصة أن تعبيرات وجهه كانت تحوي ذلك أيضًا».

| BeLBaLaDy

إخلاء مسؤولية إن موقع بالبلدي يعمل بطريقة آلية دون تدخل بشري،ولذلك فإن جميع المقالات والاخبار والتعليقات المنشوره في الموقع مسؤولية أصحابها وإداره الموقع لا تتحمل أي مسؤولية أدبية او قانونية عن محتوى الموقع.
"جميع الحقوق محفوظة لأصحابها"

المصدر :" الوطن "

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق

تابعنا
  • adblock تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ??

قصة عشق موقع فاربون دليل اضف موقعك Become a Patron!