: غوتيريش يدين الهجوم الذي أسفر عن مقتل جنديين مصريين من قوات حفظ السلام بمالي

arabic.sputniknews 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

belbalady.net https://arabic.sputniknews.com/20220604/غوتيريش-يدين-الهجوم-الذي-أسفر-عن-مقتل-جنديين-مصريين-من-قوات-حفظ-السلام-بمالي-1063070956.html

غوتيريش يدين الهجوم الذي أسفر عن مقتل جنديين مصريين من قوات حفظ السلام بمالي

غوتيريش يدين الهجوم الذي أسفر عن مقتل جنديين مصريين من قوات حفظ السلام بمالي

أدان الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، الهجوم الذي استهدف قوات حفظ السلام في مالي وأسفر عن مقتل جنديين مصريين. 04.06.2022, سبوتنيك عربي

2022-06-04T11:10+0000

2022-06-04T11:10+0000

2022-06-04T11:10+0000

منظمة الأمم المتحدة

مصر

الجيش المصري

أنطونيو غوتيريش

/html/head/meta[@name='og:title']/@content

/html/head/meta[@name='og:description']/@content

https://cdnnarabic1.img.sputniknews.com/img/07e5/0c/15/1054424678_0:160:3072:1888_1920x0_80_0_0_a1beee3f5dcce86bd8325a145497aad1.jpg

وحسب الموقع الرسمي للأمم المتحدة، قال المتحدث الرسمي للأمين العام، ستيفان دوجاريك، إن "غوتيريش يدين هذا الهجوم الجديد على قوات حفظ السلام الذين يؤدون عملهم في مالي في ظروف صعبة للغاية".وكان الجيش المصري، قد أعلن في بيان أمس الجمعة، عن انفجار عبوة ناسفة في قوات حفظ السلام في مالي أثناء تنفيذ إحدى المهام.وأوضح البيان، أن الحادث "أسفر عن استشهاد (2) ضابط صف وإصابة جندي من قوات حفظ السلام المصرية".ويوم الأربعاء الماضي، ُقتل جندي أردني من ذوي الخوذ الزرقاء في هجوم على موكبه في كيدال شمال مالي.ويبلغ قوام بعثة مينوسما الأممية التي تهدف إلى تحقيق الاستقرار في مالي 1300 شخص، وتقود واحدة من أكبر عمليات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة، وهي أيضا واحدة من أخطر عملياتها.وتقول البعثة إن 174 جنديا من عناصرها قتلوا في أعمال عدائية.وتعتبر منطقة وسط مالي بؤرة للعنف والنشاط الإرهابي الذي امتد من الشمال إلى وسط البلاد، ثم إلى بوركينا فاسو والنيجر المجاورتين، حيث لقي آلاف المدنيين والمقاتلين مصرعهم وشرد مئات الآلاف.أعرب تقريران نُشرا هذا الأسبوع - أحدهما من الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش والآخر من قسم حقوق الإنسان في مينوسما - عن القلق بشأن تصاعد العنف في وسط مالي.وتعتبر العبوات المتفجرة المرتجلة هي السلاح المفضل للمتطرفين ضد بعثة الأمم المتحدة والقوات المالية، كما أنها تقتل العديد من المدنيين.

https://arabic.sputniknews.com/20220603/مقتل-جنديين-مصريين-من-قوات-حفظ-السلام-في-مالي-1063051551.html

مصر

سبوتنيك عربي

[email protected]

+74956456601

MIA „Rosiya Segodnya“

2022

سبوتنيك عربي

[email protected]

+74956456601

MIA „Rosiya Segodnya“

الأخبار

ar_EG

سبوتنيك عربي

[email protected]

+74956456601

MIA „Rosiya Segodnya“

1920

1080

true

1920

1440

true

https://cdnnarabic1.img.sputniknews.com/img/07e5/0c/15/1054424678_171:0:2902:2048_1920x0_80_0_0_54cdd7317acebfee6188c9d303d91612.jpg

1920

1920

true

سبوتنيك عربي

[email protected]

+74956456601

MIA „Rosiya Segodnya“

سبوتنيك عربي

[email protected]

+74956456601

MIA „Rosiya Segodnya“

منظمة الأمم المتحدة, مصر, الجيش المصري, أنطونيو غوتيريش

© Sputnik . Abdul Kader Albay

تابعنا عبرTelegram

أدان الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، الهجوم الذي استهدف قوات حفظ السلام في مالي وأسفر عن مقتل جنديين مصريين.

وحسب الموقع الرسمي للأمم المتحدة، قال المتحدث الرسمي للأمين العام، ستيفان دوجاريك، إن "غوتيريش يدين هذا الهجوم الجديد على قوات حفظ السلام الذين يؤدون عملهم في مالي في ظروف صعبة للغاية".

وكان الجيش المصري، قد أعلن في بيان أمس الجمعة، عن انفجار عبوة ناسفة في قوات حفظ السلام في مالي أثناء تنفيذ إحدى المهام.

وأوضح البيان، أن الحادث "أسفر عن استشهاد (2) ضابط صف وإصابة جندي من قوات حفظ السلام المصرية".

ويوم الأربعاء الماضي، ُقتل جندي أردني من ذوي الخوذ الزرقاء في هجوم على موكبه في كيدال شمال مالي.

ويبلغ قوام بعثة مينوسما الأممية التي تهدف إلى تحقيق الاستقرار في مالي 1300 شخص، وتقود واحدة من أكبر عمليات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة، وهي أيضا واحدة من أخطر عملياتها.

وتقول البعثة إن 174 جنديا من عناصرها قتلوا في أعمال عدائية.

وتعتبر منطقة وسط مالي بؤرة للعنف والنشاط الإرهابي الذي امتد من الشمال إلى وسط البلاد، ثم إلى بوركينا فاسو والنيجر المجاورتين، حيث لقي آلاف المدنيين والمقاتلين مصرعهم وشرد مئات الآلاف.

أعرب تقريران نُشرا هذا الأسبوع - أحدهما من الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش والآخر من قسم حقوق الإنسان في مينوسما - عن القلق بشأن تصاعد العنف في وسط مالي.

وتعتبر العبوات المتفجرة المرتجلة هي السلاح المفضل للمتطرفين ضد بعثة الأمم المتحدة والقوات المالية، كما أنها تقتل العديد من المدنيين.

إخلاء مسؤولية إن موقع بالبلدي يعمل بطريقة آلية دون تدخل بشري،ولذلك فإن جميع المقالات والاخبار والتعليقات المنشوره في الموقع مسؤولية أصحابها وإداره الموقع لا تتحمل أي مسؤولية أدبية او قانونية عن محتوى الموقع.
"جميع الحقوق محفوظة لأصحابها"

المصدر :" arabic.sputniknews "

أخبار ذات صلة

0 تعليق

تابعنا
  • adblock تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ??

قصة عشق موقع فاربون دليل اضف موقعك Become a Patron!