: الحكومة الفرنسية: لم تحدث دراما في نهائي دوري أبطال أوروبا والشغب كان بسبب "التذاكر المزيفة"

arabic.sputniknews 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

belbalady.net https://arabic.sputniknews.com/20220601/الحكومة-الفرنسية-لم-تحدث-دراما-في-نهائي-دوري-أبطال-أوروبا-والشغب-كان-بسبب-التذاكر-المزيفة-1062962841.html

الحكومة الفرنسية: لم تحدث دراما في نهائي دوري أبطال أوروبا والشغب كان بسبب "التذاكر المزيفة"

الحكومة الفرنسية: لم تحدث دراما في نهائي دوري أبطال أوروبا والشغب كان بسبب "التذاكر المزيفة"

كشفت الحكومة الفرنسية، اليوم الأربعاء، عن "آخر تطورات التحقيقات التي أجرتها في واقعة أعمال الشغب بمباراة نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم". 01.06.2022, سبوتنيك عربي

2022-06-01T13:22+0000

2022-06-01T13:22+0000

2022-06-01T13:22+0000

أخبار دوري أبطال أوروبا

/html/head/meta[@name='og:title']/@content

/html/head/meta[@name='og:description']/@content

https://cdnnarabic1.img.sputniknews.com/img/07e6/05/1d/1062868051_0:0:3001:1688_1920x0_80_0_0_fcd854eba41bd447e91d07a0dff2a5a2.jpg

وقالت المتحدثة باسم الحكومة الفرنسية أوليفيا غريوري، إن "تذاكر مزيفة أسهمت بحشود وأعمال شغب في نهائي أبطال أوروبا".وأضافت: "كان من الممكن أن نتعامل بشكل أفضل لكن لا توجد دراما، مع عدم إنكار أن التذاكر المزيفة هي التي ساهمت في شغب الجماهير خلال المباراة"، بحسب "رويترز".وتأجل موعد انطلاق النهائي في استاد فرنسا، الذي انتهى بفوز ريال مدريد 1-0 على ليفربول، لأكثر من نصف ساعة لمحاولة الشرطة منع جماهير من اقتحام الملعب وأطلقت شرطة مكافحة الشغب الفرنسية الغاز المسيل للدموع لتفريق المشجعين.وأمرت الحكومة الفرنسية، في وقت سابق، مسؤولي الرياضة وهيئات إنفاذ القانون بتحليل الاشتباكات العنيفة واستخدام الشرطة للغاز المسيل للدموع ضد مشجعي كرة القدم، خلال مباراة السبت الماضي في باريس.وعقدت أميلي أوديا كاستيرا، وزيرة الرياضة المعينة حديثا في حكومة إيمانويل ماكرون، اجتماعا لممثلي الاتحاد الأوروبي لكرة القدم والاتحاد الفرنسي والشرطة وزارة الداخلية وسلطات مدينة سين سان دوني التي يقع بها ملعب المباراة، للتباحث حول أسباب الصدام، وفقا لصحيفة "فايننشال تايمز".وتبادلت الأطراف الاتهامات بعد المباراة النهائية، التي فاز فيها ريال مدريد على ليفربول أمام 80 ألف متفرج، حيث ألقى مسؤولون بريطانيون باللوم على الشرطة الفرنسية في سوء البروتوكولات الأمنية، فيما قال مسؤولون فرنسيون إن بعض المشجعين البريطانيين حضروا دون تذاكر أو ببطاقات مزورة، ما أدى إلى إغلاق البوابات.

https://arabic.sputniknews.com/20220530/فرنسا-تحمل-مشجعي-ليفربول-مسؤولية-فوضى-نهائي-دوري-الأبطال--1062880549.html

سبوتنيك عربي

[email protected]

+74956456601

MIA „Rosiya Segodnya“

2022

سبوتنيك عربي

[email protected]

+74956456601

MIA „Rosiya Segodnya“

الأخبار

ar_EG

سبوتنيك عربي

[email protected]

+74956456601

MIA „Rosiya Segodnya“

1920

1080

true

1920

1440

true

https://cdnnarabic1.img.sputniknews.com/img/07e6/05/1d/1062868051_61:0:2728:2000_1920x0_80_0_0_9dce2f01f850f222d236d9dd2a159bc2.jpg

1920

1920

true

سبوتنيك عربي

[email protected]

+74956456601

MIA „Rosiya Segodnya“

سبوتنيك عربي

[email protected]

+74956456601

MIA „Rosiya Segodnya“

أخبار دوري أبطال أوروبا

© AFP 2022 / PAUL ELLIS

تابعنا عبرTelegram

كشفت الحكومة الفرنسية، اليوم الأربعاء، عن "آخر تطورات التحقيقات التي أجرتها في واقعة أعمال الشغب بمباراة نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم".

وقالت المتحدثة باسم الحكومة الفرنسية أوليفيا غريوري، إن "تذاكر مزيفة أسهمت بحشود وأعمال شغب في نهائي أبطال أوروبا".

وأضافت: "كان من الممكن أن نتعامل بشكل أفضل لكن لا توجد دراما، مع عدم إنكار أن التذاكر المزيفة هي التي ساهمت في شغب الجماهير خلال المباراة"، بحسب "رويترز".

وتأجل موعد انطلاق النهائي في استاد فرنسا، الذي انتهى بفوز ريال مدريد 1-0 على ليفربول، لأكثر من نصف ساعة لمحاولة الشرطة منع جماهير من اقتحام الملعب وأطلقت شرطة مكافحة الشغب الفرنسية الغاز المسيل للدموع لتفريق المشجعين.

وأمرت الحكومة الفرنسية، في وقت سابق، مسؤولي الرياضة وهيئات إنفاذ القانون بتحليل الاشتباكات العنيفة واستخدام الشرطة للغاز المسيل للدموع ضد مشجعي كرة القدم، خلال مباراة السبت الماضي في باريس.

وعقدت أميلي أوديا كاستيرا، وزيرة الرياضة المعينة حديثا في حكومة إيمانويل ماكرون، اجتماعا لممثلي الاتحاد الأوروبي لكرة القدم والاتحاد الفرنسي والشرطة وزارة الداخلية وسلطات مدينة سين سان دوني التي يقع بها ملعب المباراة، للتباحث حول أسباب الصدام، وفقا لصحيفة "فايننشال تايمز".

وتبادلت الأطراف الاتهامات بعد المباراة النهائية، التي فاز فيها ريال مدريد على ليفربول أمام 80 ألف متفرج، حيث ألقى مسؤولون بريطانيون باللوم على الشرطة الفرنسية في سوء البروتوكولات الأمنية، فيما قال مسؤولون فرنسيون إن بعض المشجعين البريطانيين حضروا دون تذاكر أو ببطاقات مزورة، ما أدى إلى إغلاق البوابات.

إخلاء مسؤولية إن موقع بالبلدي يعمل بطريقة آلية دون تدخل بشري،ولذلك فإن جميع المقالات والاخبار والتعليقات المنشوره في الموقع مسؤولية أصحابها وإداره الموقع لا تتحمل أي مسؤولية أدبية او قانونية عن محتوى الموقع.
"جميع الحقوق محفوظة لأصحابها"

المصدر :" arabic.sputniknews "

أخبار ذات صلة

0 تعليق

تابعنا
  • adblock تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ??

قصة عشق موقع فاربون دليل اضف موقعك Become a Patron!