: تقرير أمريكي يعدد الأسباب التي تمنع بايدن من محاربة التضخم

arabic.sputniknews 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

belbalady.net https://arabic.sputniknews.com/20220601/تقرير-أمريكي-يعدد-الأسباب-التي-تمنع-بايدن-من-محاربة-التضخم-1062952178.html

تقرير أمريكي يعدد الأسباب التي تمنع بايدن من محاربة التضخم

تقرير أمريكي يعدد الأسباب التي تمنع بايدن من محاربة التضخم

أشار تقرير إعلامي إلى أن الرئيس الأمريكي جو بايدن لن يتمكن من مواجهة التضخم والخطة التي أعلنها تظهر عدم كفاءته. 01.06.2022, سبوتنيك عربي

2022-06-01T09:09+0000

2022-06-01T09:09+0000

2022-06-01T09:09+0000

اقتصاد

/html/head/meta[@name='og:title']/@content

/html/head/meta[@name='og:description']/@content

https://cdnnarabic1.img.sputniknews.com/img/07e6/04/1d/1061739845_0:0:2898:1631_1920x0_80_0_0_6c4b7a0499ebcb0032665c00848c9327.jpg

ففي تقرير نشرته صحيفة "واشنطن بوست" لكاتبه هنري أولسن، فإن أفكار الرئيس لا يمكنها سوى تحفيز العمليات التضخمية، قائلا: "وضع الرئيس بايدن أخيرا خطته لمحاربة التضخم. لكن هذه الاستراتيجية توضح ما لطالما شكك فيه الكثيرون، أنه ليس لديه أدنى فكرة عما يجب فعله مع ارتفاع الأسعار".وسرد الأسباب التي جعلت مقترحات رئيس الدولة غير قابلة للتحقيق، مؤكدا أن معظمها إما غير فعال أو نفاق. فعلى سبيل المثال، اعتبر الكاتب فكرة منح التحكم في التضخم لنظام الاحتياطي الفيدرالي اعترافا بالعجز.وانتقد الخبير مقترحات الرئيس التي يحاول من خلالها كسب سمعة لدى الناخبين دون القيام بأي شيء محدد، قائلا: "الحل الذي اقترحه بايدن لارتفاع أسعار المساكن هو اعتماد خطة عمل الإسكان الخاصة به، والتي يدّعي أنها ستزيل العجز في غضون خمس سنوات. بالطبع، لا يزال هذا بعيد المنال، لذا فإن تمرير الخطة لن يفعل شيئا لتقليل الضغوط التضخمية في المستقبل القريب. هذا تحول للمسؤولية وليس مكافحة التضخم".وكتب ساخطا: "تحسين البنية التحتية، وهو مشروع آخر من مشاريعه، سيستغرق سنوات ويمكن أن يؤدي أيضا إلى زيادة التضخم لأنه سيزيد من صعوبات النقل حيث سيتم إغلاق الطرق والجسور وغيرها من الهياكل الحديثة للإصلاح. هذه ليست خطة لمكافحة التضخم. يشتري الجمهور نفس المنتج الذي كان يبيعه طوال هذا الوقت".واختتم أولسن، قائلا: "زيادة الضرائب على الشركات والأعمال التجارية تعني أن لديهم أموالا أقل للتعامل مع ارتفاع التضخم. وهذا سيجعل من الصعب على العمال دفع أجور أعلى بما يتماشى مع ارتفاع الأسعار، مما يعني أنه سيتعين على الشركات والعاملين العاديين تقديم تضحيات إذا كان بايدن يريد في هذه الأثناء، من المرجح أن يتم استخدام عائدات الضرائب الجديدة لدفع تكاليف البرامج الجديدة التي اقترحها بايدن. التضخم المتفشي مشكلة خطيرة، ويتطلب خطة جادة للتعامل معها. لسوء الحظ بالنسبة للبلد، فإن خطة بايدن ليست كذلك واحد".

https://arabic.sputniknews.com/20220531/بايدن-يعلن-عن-خطته-لمحاربة-التضخم-في-الولايات-المتحدة-1062925355.html

سبوتنيك عربي

[email protected]

+74956456601

MIA „Rosiya Segodnya“

2022

سبوتنيك عربي

[email protected]

+74956456601

MIA „Rosiya Segodnya“

الأخبار

ar_EG

سبوتنيك عربي

[email protected]

+74956456601

MIA „Rosiya Segodnya“

1920

1080

true

1920

1440

true

https://cdnnarabic1.img.sputniknews.com/img/07e6/04/1d/1061739845_245:0:2898:1990_1920x0_80_0_0_074b3295212c7e5eed665eb1a8a48a1a.jpg

1920

1920

true

سبوتنيك عربي

[email protected]

+74956456601

MIA „Rosiya Segodnya“

سبوتنيك عربي

[email protected]

+74956456601

MIA „Rosiya Segodnya“

اقتصاد

تابعنا عبرTelegram

أشار تقرير إعلامي إلى أن الرئيس الأمريكي جو بايدن لن يتمكن من مواجهة التضخم والخطة التي أعلنها تظهر عدم كفاءته.

ففي تقرير نشرته صحيفة "واشنطن بوست" لكاتبه هنري أولسن، فإن أفكار الرئيس لا يمكنها سوى تحفيز العمليات التضخمية، قائلا: "وضع الرئيس بايدن أخيرا خطته لمحاربة التضخم. لكن هذه الاستراتيجية توضح ما لطالما شكك فيه الكثيرون، أنه ليس لديه أدنى فكرة عما يجب فعله مع ارتفاع الأسعار".
وسرد الأسباب التي جعلت مقترحات رئيس الدولة غير قابلة للتحقيق، مؤكدا أن معظمها إما غير فعال أو نفاق. فعلى سبيل المثال، اعتبر الكاتب فكرة منح التحكم في التضخم لنظام الاحتياطي الفيدرالي اعترافا بالعجز.

وأضاف أولسن، قائلا: "استقلالية البنك المركزي هي معيار للسياسة النقدية الحديثة بحيث لا ينجذب السياسيون إلى استخدام الرافعة النقدية لتحفيز الاقتصاد قبل عام الانتخابات. عندما ينتقد بايدن أسلافه الذين لم يكشف عن أسمائهم لمحاولتهم التأثير بشكل غير صحيح على قرارات بنك الاحتياطي الفيدرالي، فإنه يقول إن السيطرة على السياسة النقدية خارجة عن سيطرته بشكل عام ".

وانتقد الخبير مقترحات الرئيس التي يحاول من خلالها كسب سمعة لدى الناخبين دون القيام بأي شيء محدد، قائلا: "الحل الذي اقترحه بايدن لارتفاع أسعار المساكن هو اعتماد خطة عمل الإسكان الخاصة به، والتي يدّعي أنها ستزيل العجز في غضون خمس سنوات. بالطبع، لا يزال هذا بعيد المنال، لذا فإن تمرير الخطة لن يفعل شيئا لتقليل الضغوط التضخمية في المستقبل القريب. هذا تحول للمسؤولية وليس مكافحة التضخم".

وشكك أولسن بشأن مقترحات لخفض أسعار الطاقة والأدوية، ووصف قرارات بايدن في هذه المجالات، والتي تعتبر مهمة بشكل خاص للولايات المتحدة في الأشهر الأخيرة ، بـ"السخيفة".

وكتب ساخطا: "تحسين البنية التحتية، وهو مشروع آخر من مشاريعه، سيستغرق سنوات ويمكن أن يؤدي أيضا إلى زيادة التضخم لأنه سيزيد من صعوبات النقل حيث سيتم إغلاق الطرق والجسور وغيرها من الهياكل الحديثة للإصلاح. هذه ليست خطة لمكافحة التضخم. يشتري الجمهور نفس المنتج الذي كان يبيعه طوال هذا الوقت".

وعزا سبب التضخم في الولايات المتحدة إلى زيادة المعروض النقدي إلى مستويات قياسية خلال الوباء، مع طباعة النقود من قبل الاحتياطي الفيدرالي، حيث سيؤدي تقليل العجز بالتالي إلى تقليل مقدار الأموال التي يطبعها الاحتياطي الفيدرالي لتمويل شراء السندات. إن قرار بايدن برفع الضرائب وعدم تقييد الإنفاق لتقليل العجز لن ينجح لهذا السبب.

واختتم أولسن، قائلا: "زيادة الضرائب على الشركات والأعمال التجارية تعني أن لديهم أموالا أقل للتعامل مع ارتفاع التضخم. وهذا سيجعل من الصعب على العمال دفع أجور أعلى بما يتماشى مع ارتفاع الأسعار، مما يعني أنه سيتعين على الشركات والعاملين العاديين تقديم تضحيات إذا كان بايدن يريد في هذه الأثناء، من المرجح أن يتم استخدام عائدات الضرائب الجديدة لدفع تكاليف البرامج الجديدة التي اقترحها بايدن. التضخم المتفشي مشكلة خطيرة، ويتطلب خطة جادة للتعامل معها. لسوء الحظ بالنسبة للبلد، فإن خطة بايدن ليست كذلك واحد".

إخلاء مسؤولية إن موقع بالبلدي يعمل بطريقة آلية دون تدخل بشري،ولذلك فإن جميع المقالات والاخبار والتعليقات المنشوره في الموقع مسؤولية أصحابها وإداره الموقع لا تتحمل أي مسؤولية أدبية او قانونية عن محتوى الموقع.
"جميع الحقوق محفوظة لأصحابها"

المصدر :" arabic.sputniknews "

أخبار ذات صلة

0 تعليق

تابعنا
  • adblock تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ??

قصة عشق موقع فاربون دليل اضف موقعك Become a Patron!